تفاصيل لقاء الرئيس الأمريكي بايدن مع السلطة الفلسطينية

سبب لقاء الرئيس الأمريكي مع السلطة الفلسطينية

تفاصيل لقاء الرئيس الأمريكي بايدن مع السلطة الفلسطينية، كما لا يخفى على الجميع أن الرئيس الأمريكي جو بايدن قام بزيارة الأراضي الفلسطينية و التقى الرئيس الأمريكي جو بايدن برئيس السلطة الوطنية الفلسطينية محمود عباس في بيت لحم و قد أعربت هذه القمة بين الرئيس الأمريكي و رئيس السلطة الفلسطينية عن الكثير من المفاجئات التي لم تكن متوقعة في أغلب الأحيان و من ضمن الأمور التي تحدث فيها الجانبين هي الأمور الاستراتيجية التي تضمن سلامة المنطقة في ظل الاحتلال الإسرائيلي و هذا مما لا شك فيه يعتبر من الأمور التي تسبب الكثير من المشاكل و المتاعب على كامل الأراضي الفلسطينية و التي نعني أنها أرض فلسطين التاريخية التي تمتد من النهر الي البحر و من أم الرشاش إلى الحدود اللبنانية و هذا مما لا شك فيه من أهم المعلومات عن فلسطين التاريخية.

تأثير بايدن اللقاء على المنطقة

تأثير بايدن اللقاء على المنطقة
تأثير بايدن اللقاء على المنطقة

تأثير اللقاء على المنطقة،  تأثرت المنطقة باللقاء الذي تحدث فيه الرئيس الأمريكي جو بايدن برئيس السلطة الوطنية الفلسطينية في مدينة بيت لحم  على مجريات الأمور في الشرق الأوسط الذي يعتبر منطقة تعج بالصراعات بسبب ما تحتويه منطقة الشرق الأوسط بالكامل و هو الاحتلال الإسرائيلي الجاثم على الأراضي الفلسطينية الذي يقوم بالكثير من العمليات الاجرامية التي تدمر كافة الأراضي و الممتلكات للمواطنين الفلسطينين و من الجدير بالذكر فإن العديد من الأمور التي لا بد أن ننوه عليها أن أغلب ما يتم بثه من أخبار سواء كان على الساحة الدولية أو على الساحة محلية في أغلب هذه الأخبار و ما تتناوله وسائل الإعلام المختلفة يحتوي على معلومات مضللة لذلك يجب علينا توخي الحذر  و التفكير للحظات قبل إن نقوم بإطلاق الأحكام و بذلك يمكننا بناء فكرة معينة و صحيحة حول موضوع معين.

اللقاءات التي تحصل بين السلطة الفلسطينية و الأطراف الأخرى

اللقاءات التي تحصل بين السلطة الفلسطينية و الأطراف الأخرى
اللقاءات التي تحصل بين السلطة الفلسطينية و الأطراف الأخرى

اللقاءات الكثيرة التي تحصل بين السلطة الفلسطينية و الأطراف الأخرى كالاحتلال الإسرائيلي، من الأمور التي لها تأثير كبير على جميع المجريات في الساحة الإقليمية و الفلسطينية التي تتأثر بشكل كبير من خلال ما يحدث مع السلطة و الاحتلال و بلا أدنى شك أن الاحتلال الإسرائيلي و السلطة الفلسطينية هما وجهان لعملة واحدة و هي قتل المقاومين و اعتقال كل من له في المقاومة كما تفعل روسيا هذه الأيام في أوكرانيا تقوم بتهجير السكان و قتلهم و لا تبالي بالخسائر المادية و البشرية التي يتكبدها الشعب الأوكراني الأعزل و الذي بكل تأكيد لا يريد أن ينخرط في الخرب الروسية على أوكرانيا و هذا لأن الخرب مكلفة بشكل لا يصدق و أنها تسبب الكثير من الأضرار لكل الأطراف المشاركة فيها و هذا أيضا ما تقوم به العديد من الدول لمساعي إيجاد حل لوقف الحرب الدائرة رحاها في الأراضي الأوكرانية.

لقاء الرئيس الأمريكي جو بايدن  بمحمود عباس و تبعات ذلك على الشعب الفلسطيني

لقاء الرئيس الأمريكي جو بايدن  بمحمود عباس و تبعات ذلك على الشعب الفلسطيني
لقاء الرئيس الأمريكي جو بايدن  بمحمود عباس و تبعات ذلك على الشعب الفلسطيني

لقاء الرئيس الأمريكي جو بايدن  بمحمود عباس و تبعات ذلك على الشعب الفلسطيني، بكل تأكيد ما يقوله لشان الشارع الفلسطيني هو أنه يرفض هذه الزيارة جملة و تفضيلا و من الأمور التي يجب أن نقوم بتفهمها هي أن الكثير من الأمور السيئة تحصل للشعب الفلسطينية في كافة أماكن تواجده سواء كان داخل حدود فلسطين التاريخية أو خارجها فإن الشعب الفلسطيني يتأثر بالقرارات التي تصدر عن هذه السلطة المارقة التي لا تحترم و لا تقدر الشعب الفلسطيني بالإضافة الا أنها تقوم بالتقليل من كرامة هذا الشعب و في الختام يجب أن نقوم بالتنويه على ضرورة أخذ الحيطة و الحذر أثناء تخليل المعلومات المختلفة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.